من جديد حادثه مأساويه تودي بحياة طفل سوري في لبنان

أنشرها:
شيفرة في اعلى جميع التدوينات

من جديد حادثه مأساويه تودي بحياة طفل سوري في لبنان


لم تكن للأغتصاب و القتل نهاية للسوريين في لبنان،هاهو من جديد حادثة مأساوية جديدة تنهي حياة طفل سوري يبلغ من العمر14عامٱ في بيروت اللبنانيه،بتاريخ 19/7/2020 عثر على جثة الطفل أحمد الزعبي في أحد المباني بعد أن انتشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي لعناصر الأمن وهم يلاحقون الطفل أحمد كان يعمل ماسح للأحذية
وفي سياق آخر لم تعرف تفاصيل تلك المطارده،وقد تم العثور على جثة الطفل [ أ ] ميتٱ بعد ثلاثة أيام من اختفائه جثة هامدة في أحد المباني في العاصمه، بعد أن كشفت مصادر لبنانيه بأنه سقط على مايبدو من الطابق السادس وقد نفت الحكومه اللبنانيه علاقة عناصر الأمن بوفاة الطفل بعد فراره من الدوريه وقد تبين لهم لاحقآ أنه توفي جراء سقوطه في منو أحد الأبنية دون أن يكون لهم أي علاقة بوفاة الطفل،
وفي حين آخر طالبت الحكومة اللبنانية في بيانٱ لها بعدم نشر أي أخبار غير صحيحه والتحقق من أي خبر قبل نشره والى الآن تجري تحقيقات بخصوص وفاة الطفل من قبل الحكومة السورية ومعرفة سبب الوفاة وهل للعناصر الأمن اللبنانية أي صلة بالوفاة 
شيفرة في اسفل جميع التدوينات
أنشرها:

تريند

Pالتعليقات:

0 التعليقات: